اخبار كل الصحف

“جي إس أم إيه تفتح فعاليات مؤتمر mobile 360 في مدينة الرياض

 

 

 

صحيفة كل الصحف – فريق التحرير

تُعد المملكة العربية السعودية واحدة من الدول الرائدة إقليمياً في طرح خدمات الجيل الخامس، وذلك بحسب التقرير الصادر عن المنظمة العالمية المتخصصة بتوحيد بيئة الاتصالات (جي إس أم إيه) بعنوان “اقتصاد الجوال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2022”. ومن المقرر الإعلان عن التقرير اليوم ضمن فعاليات مؤتمر Mobile 360 المنعقد في الرياض ولمدة يومين وتستضيفه منظمة “جي إس أم إيه”. ويُعد هذا المؤتمر أول تجمع بحضور شخصي في مجال الاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا منذ تفشي جائحة كوفيد -19.

ويجري تنظيم مؤتمر Mobile 360 في فندق هيلتون الرياض بالشراكة مع stc، الشركة السعودية الرائدة في تمكين التحول الرقمي في المنطقة، وسيجمع بين أركانه صانعي السياسات والهيئات التنظيمية والقادة من صناعة الاتصالات بهدف مناقشة مستقبل التحول الرقمي في المنطقة.

وتعمل الأجندة المتنوعة للمؤتمر ومجموعة المتحدثين على استعراض خطط الاستثمار الرقمي السريع في المملكة العربية السعودية في ظل توجيهات رؤية 2030، التي تمثل الإطار الاستراتيجي للمملكة المصمم لتنويع اقتصادها وتطوير قطاعات مثل الصحة والتعليم، والبنية التحتية، والترفيه، والسياحة.

وفي ظل تأهب منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لإطلاق العنان لقوة الاتصال الرقمي وسعي المنطقة لأن تصبح مركزاً رائداً للأعمال والابتكار والترفيه، يعتبر هذا هو أنسب وقت لعقد مثل هذا المؤتمر الذي يستعرض كيفية تأثير التكنولوجيا على تشكيل ملامح المستقبل. ويتناول المؤتمر أيضاً سبل تطوير قطاع مستدام والخطوة التالية في مجال اتصال الجوال.

المملكة العربية السعودية تتحول إلى المركز الرقمي للمنطقة

يمثل تقرير اقتصاد الجوال لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا عنصراً رئيسياً من عناصر نسخة هذا العام من المؤتمر، إذ يسلط التقرير الضوء على الدور الهام الذي لعبته شبكات الجوال في دعم التعافي من جائحة كوفيد-19. ويوضح التقرير أيضاً أن تقنيات الجوال لا تزال تساهم مساهمة كبيرةً في اقتصاد المنطقة وأن الاستدامة والأمن على رأس أولويات جهود تطوير الشبكات.

ويستعرض التقرير أيضاً التطور الذي شهدته المملكة العربية السعودية وتمكنت من خلاله من أن تصبح المركز الرقمي والدولة الرائدة في مجال التحول إلى شبكات الجيل الخامس، وهي مكانة اعتلتها بفضل التنظيم الإيجابي والتمويل الحكومي علاوة على مشاريع من قبيل مشروع مركز stc الرقمي الرئيسي (stc’s MENA HUB) لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وهو استثمار بلغت قيمته 1 مليار دولار في مجال الاتصال الإقليمي والبنية التحتية يعمل على دعم قطاع الخدمات الرقمية والتكنولوجيا السحابية في الذي يتوسع بوتيرة سريعة.

وفيما يلي استعراض أبرز النتائج التي توصل إليها التقرير:

تهيمن شبكات الجيل الرابع في الوقت الحالي، ولكن من المتوقع أن تبلغ ذروتها في عام 2023 مع تحول المستهلكين إلى شبكات الجيل الخامس

يجرى حالياً أكثر من 15 مليون اتصال عبر شبكات الجيل الخامس في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا عبر ثمانية بلدان

بحلول عام 2025، ستشكل شبكات الجيل الخامس ما يقرب من خمس إجمالي اتصالات الجوال في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

تجاوز عدد مستخدمي الإنترنت عبر الجوال في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 300 مليون مستخدم في عام 2021

تمت تغطية 60 محافظة من أصل 136 محافظة في المملكة العربية السعودية بخدمات الجيل الخامس اعتباراً من منتصف عام 2021 بعد أن كانت المحافظات المغطاة 30 محافظة منذ عام واحد فقط

إضافة إلى ما سبق، قامت stc وزين بنشر شبكات الجيل الخامس التجارية المستقلة في المملكة العربية السعودية علاوة على إطلاق شركة stc شبكات الجيل الخامس التجارية المستقلة في الكويت أيضاً، مما ساعد في معالجة احتياجات الشركات والمؤسسات المعقدة وتوسيع نطاق الحلول المقدمة بمزيد من الفعالية.

وفي معرض تعليقه على المؤتمر، صرح جون جيوستي، الرئيس التنفيذي للشؤون التنظيمية في منظمة “جي إس إم إيه”، قائلاً: “لعبت شبكات الجوال منذ تفشي جائحة كوفيد-19 دوراً أساسياً في توفير خدمات الاتصالات اللازمة للحفاظ على استمرار النشاط الاجتماعي والاقتصادي. والآن، تتمثل إحدى أولويات الحكومات في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في دفع عجلة الانتعاش الاقتصادي وتعزيز التنمية المستدامة. وسيحصل الحاضرون في نسخة الرياض من مؤتمرMobile 360  على رؤى مباشرة حول الاستثمار الرقمي السريع والخطط الجارية في المملكة العربية السعودية ضمن مستهدفات رؤية 2030 علاوة على الوقوف على مدى أهمية الخدمات والتقنيات الرقمية في تحقيق هذه الرؤية من خلال تحفيز النمو الاقتصادي وتعبئة القوى العاملة وتمكين الكفاءات الصناعية”.

وسوف يناقش الحضور دور الابتكار والرؤية في تحقيق الاستفادة الكاملة من قوة شبكات الجيل الخامس ومدى حاجة نمو حالات الاستخدام والخدمات عبر مجموعة من الصناعات إلى الدعم من خلال خدمات اتصالات قوية. وسيتم استعراض هذه الجوانب عبر المواضيع الرئيسية للمؤتمر، وهي: توسيع حدود التكنولوجيا؛ والابتكار الحضري في مجالات العمل؛ والسياسات الرقمية من أجل مستقبل رقمي. وتشمل المناقشات الأخرى مناقشة حول الخطوات القادمة لقطاع الجوال، إضافة إلى جلسات مخصصة حول التكنولوجيا المالية، والمدن الذكية والطيف والاستدامة.

وتحظى نسخة الرياض من مؤتمر Mobile 360 بدعم متميز من مجموعة بارزة من الشركاء والرعاة، بما في ذلك الراعي المضيف شركة stc؛ والراعي البلاتيني شركة نيوم؛ والراعيين الذهبيين شركة سيسكو وشركة إريكسون؛ والراعيين الفضيين شركة إيفينا وشركة هواوي؛ والرعاة البرونزيين شركات ديجيس سكوارد، أوكلا، بروتي، PXS، SES، سينيفرس، تكنوتري، فيافي.

لمزيد من المعلومات حول المؤتمر، تفضل بزيارة www.mobile360series.com/riyadh. كما يمكنك متابعة آخر المستجدات على تويتر @GSMA باستخدام الوسم #Mobile360 أو على فيس بوك على الرابط  www.facebook.com/Mobile360Series.

 

عرض المزيد

مقالات متعلقة

نسعد بتواجدكم معنا ونرحو المحافظة على الذوق العام واحترام الآخرين والرقي بالرد.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: