الرياضةاخبار كل الصحف

جمهور المنتخب السعودي ينفذ مسيرته الثانية «فخرنا الأخضر» في كأس العالم 2022

صحيفة كل الصحف – راشد الصانع
 نظمت جماهير ومشجعو المنتخب السعودي، اليوم السبت، مسيرتهم الثانية في بطولة كأس العالم 2022، المقامة في دولة قطر، بمبادرة من مجلس جمهور المنتخب السعودي، وذلك قبل مباراة الصقور الخضر مع منتخب بولندا.
وحملت المسيرة اسم «فخرنا الأخضر»، وانطلقت عند الساعة الواحدة ظهراً، قبيل دخول ملعب المدينة التعليمية وحتى استاد المباراة، واستغرقت نحو 20 دقيقة، في مسيرة عبَّرت عن شغف السعوديين الكروي ومؤازرتهم لمنتخبهم الوطني، بحضور الأزياء المونديالية والأهازيج الحماسية.
وكان الجمهور السعودي قد نظم مسيرته الأولى التي حملت اسم «فوق هام السحب» في ملعب لوسيل، دعماً وتشجيعاً للصقور الخضر في مواجهتهم أمام منتخب الأرجنتين، التي انتهت بفوز ثمين للمنتخب السعودي، بنتيجة 2-1، متصدراً بذلك المجموعة.

ودعا مجلس جمهور المنتخب السعودي مشجعي الصقور الخضر كافة للحضور إلى «البيت السعودي»؛ المنطقة التفاعلية التي افتتحها الاتحاد السعودي لكرة القدم، والمقامة في كورنيش الدوحة، وتستقبل الجمهور بجوائز ومسابقات قيّمة، وأكثر من 21 فعالية في 10 أجنحة، تثري تجربة المشجعين، وتحتفي بالثقافة والإرث الوطني العريق، وتبرز الحماس والشغف الكروي للسعوديين، والذي يشكل إضافة فريدة لبطولة كأس العالم.
يشار إلى أن منطقة «البيت السعودي» تمنح المشجعين تجارب تفاعلية، منها تجربة لعب كرة القدم مع كبار اللاعبين افتراضياً في جناح الأحلام، وتجربة التصوير بقمصان المنتخب السعودي إلى جوار لاعبي المنتخب افتراضياً أيضاً، وجناح ثقافي يقدم المأكولات الشعبية والقهوة السعودية، ومتجر الصقور الخضر، ومناطق مخصصة للأطفال، ومتاحف وممرات لاستعراض مراحل تطور المنتخب لاعبيه منذ تأسيسه، ومسرح بشاشة عملاقة، سيقف على منصته جملة من الفنانين السعوديين لإحياء حفلات غنائية مثل موضي الشمراني وراشد الفارس، وفعاليات فنية كالفلكلور السعودي وأهازيج التشجيع التي تمنح المشجعين تجربة فريدة من نوعها.

و يعطر شوارع الدوحة بزهر الخزامى

ا أهدت الجماهير السعودية زهور الخزامى لمشجعي بطولة كأس العالم 2022 في قطر، بهدف إبراز الصورة الإيجابية عن كرم وعطاء المملكة وشعبها وحفاوة الترحاب لأبنائها، في مبادرةٍ من مجلس جمهور المنتخب السعودي.
وتعد زهور الخزامى رمزاً لطبيعة المملكة وضيافتها والبيئة الصحراوية الفريدة، حيث تكسو الصحاري السعودية في فصل الربيع وتعكس برمزيتها الثقافية بيئة المملكة الصحراوية، وتُعرف بشكلها الفريد وعطرها الفواح.
يشار إلى أن الاتحاد السعودي لكرة القدم أوجد منطقة تفاعلية للمشجعين باسم “البيت السعودي”، وتتضمن 21 فعالية في 10 أجنحة، وتقدم عبر المنطقة فعاليات ثقافية ورياضية وترفيهية، منها الألعاب التفاعلية، ومتحف الصقور الخضر الذي يستعرض مسيرة المنتخب الوطني وأبرز لاعبيه منذ التأسيس، ومتجر للقمصان والأوشحة والأعلام، ومسرح تعرض شاشته العملاقة مباريات المونديال، ويقف على منصاته فنانون سعوديون ومواهب شابة تغني الأهازيج والأغاني الوطنية والتشجيعية، مع عروض فلكلورية وفنون أدائية من شتى مناطق المملكة، كالعرضتين النجدية والجنوبية والسامري والمزمار وغيرها.

عرض المزيد

rara1959

محرر وكاتب صحفي منذ 45 عام

مقالات متعلقة

نسعد بتواجدكم معنا ونرحو المحافظة على الذوق العام واحترام الآخرين والرقي بالرد.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: